جزيرة بوزجادا

  بُلدان ومدن لا توجد تعليقات

بوزكادا أو بوزجادا بالتركية وتينيدوس (باليونانية: Τένεδος ،Tenedos)، هي جزيرة تركية في الجزء الشمالي الشرقي من بحر إيجه. من الناحية الإدارية، تتبع جزيرة بوزجادا ولاية جنق قلعة. وتبلغ مساحتها 39.9 كيلومتر مربع (15 ميل مربع) وهي ثالث أكبر جزيرة تركية بعد جوكتشه ادا (إمبروس) ومرمرة. في عام 2011، بلغ عدد سكان الجزيرة 2472 نسمة. يعتمد دخل الجزيرة الرئيسي من قطاع السياحة وإنتاج النبيذ وصيد الأسماك. تشتهر الجزيرة بالعنب والنبيذ والخشخاش الأحمر.

أحداث رئيسية

نتيجة لحرب كيودجا عام (1381) بين جنوة والبندقية، تم قتل وإجلاء جميع السكان وهدمت جميع بيوت الجزيرة. فرضت الدولة العثمانية سيطرتها على الجزيرة المهجورة في العام 1455. وأثناء الحكم العثماني، أعادوا توطين الإغريق (اليونانيين) والأتراك فيها. وفي عام 1807، احتل الروس الجزيرة مؤقتًا. خلال هذا الغزو أُحرقت الجزيرة وغادرها العديد من السكان الأتراك.

في عام 1854 ، كان هناك حوالي 4000 نسمة في جزيرة تينيدوس ، ثلثهم من الأتراك. أيضًا، كانت هناك مدرسة يونانية واحدة فقط في الجزيرة بها حوالي 200 طالب. (1)

وقعت جزيرة بوزجادا تحت الإدارة اليونانية بين عامي 1912 و 1923، وقد انسحب اليونانيون منها وعادت إلى تركيا بموجب البند الرابع عشر من معاهدة لوزان في عام (1923) التي أنهت حرب الاستقلال التركية بعد تفكك الدولة العثمانية في أعقاب الحرب العالمية الأولى. حسب الاتفاقية تمت إدارة الجزيرة إدارةً مستقلة وتم استبعادها مع جزيرة غوكجه أدا من تبادل السكان الذي حدث بين اليونان وتركيا. ظلت أغلبية سكان بوزجادا يونانية حتى أواخر الستينيات وأوائل السبعينيات، عندما هاجر العديد من اليونانيين بحثاً عن فرص أفضل في أماكن أخرى من العالم. بدءًا من النصف الثاني من القرن العشرين، كانت هناك هجرة من البر الرئيسي للأناضول، وخاصة من مدينة بيرميتش.

السياحة

تعتبر جزيرة بوزجادا من افضل الوجهات السياحية المرغوبة في تركيا بسبب موقعها الاسترتاتيجي على مدخل مضيق الدردنيل وللوصول اليها يجب ركوب عبارة أو قارب من شاطئ مدينة جناق قلعة وتصل مدة الوصول إليها حوالي 35 دقيقة. (2)

كما تُعد جزيرة بوزجادا الوجهة المفضلة للسيـاح الاتراك المحليين بسبب هدوئها وشواطئها النظيفة وخضرتها المستمرة لمعظم فصـــول السنة، حيث أصبحت في الفترة الاخيرة قبلةً للسياح الأجانب.

في عام 2010 ، حصلت الجزيرة على لقب ثاني أجمل جزيرة في العالم من خلال جائزة اختيار القراء لمجلة كوندي ناست (Condé Nast) السياحية ذائعة السيط. (3) وفي العام التالي، تصدرت الجزيرة قائمة القراء في نفس المجلة لأفضل 10 جزر في أوروبا. (4) في عام 2012، اختارت نفس المجلة مرة أخرى بوزكادا كواحدة من أفضل 8 جزر في العالم بسبب آثارها ومبانيها القديمة والشواطئ الأقل ازدحامًا وأماكن الإقامة الجملية. (5)

مواقع تاريخية

قلعة ينيكال

أو يطلق عليها اسم (القلعة الجديدة)، شُيِّدَت في العام 1827 على يد حافظ علي باشا حاكم ولاية بوزجادا، وتقع على تلة مرتفعة إلى الغرب من مركز الجزيرة حيث تطل على شواطئ الجزيرة وهي ترتفع قليلاً عن البحر.

قلعة بوزجادا التاريخية

قلعة بوزجادا

بناها السلطان العثماني محمد الثاني في القرن الخامس عشر، وأصلحها السلطان العثماني محمود الثاني في عام 1815 عقب انهيار في أحد قلاعها وأعاد تقويتها من جديد من أحجار ضخمة، وتعتبر نقطة الجذب السياحي الأكثر أهمية في بوزجادا.

المراجع

اترك تعليقاً